معهد يونس أمره بالقاهرة ينظم برنامجًا لإحياء ذكرى شهداء 15 تموز ويفتتح معرض صور "إنتصار الديمقراطية"

18/07/2017

معهد يونس أمره بالقاهرة ينظم برنامجًا لإحياء ذكرى شهداء 15 تموز ويفتتح معرض صور "إنتصار الديمقراطية"

شهد معهد يونس أمره بالقاهرة، يوم السبت الماضي، برنامجًا خاصًا لإحياء ذكرى شهداء الديمقراطية في إطار الإحتفال بـ"عيد الديمقراطية والوحدة الوطنية" يوم 15 يوليو. وعقب المراسم التى بدأت في السفارة التركية بالقاهرة، تم إفتتاح معرض صور "إنتصار الديمقراطية" -الذي يتألف من مجموعة صور فوتوغرافية إلتقطتها وكالة الأناضول-، وذلك بدعٍم من وكالة التنسيق والتعاون التركية (تيكا) ووكالة الأناضول للأنباء.
وخلال الكلمة الإفتتاحية للمعرض، قال مدير معهد يونس أمره بالقاهرة، صلاح الدين أمره شلبي: "‘إذا كنت أتحدث أمامكم هنا اليوم كمواطن تركي حر، وإذا كان بمقدورى الآن أن أبنى أحلامًا لمستقبلي ومستقبل وطني، فالفضل كله يعود للقيادة القوية والجريئة التي أبدتها أركان دولتنا في ليلة الخامس عشر من تموز، ولشهداءنا الذين خرجوا للشوارع دون أن يفكروا في أي شئ آخر سوى وطنهم ودولتهم، مضحيين بأرواحهم فداءًا لمستقبلنا ومستقبل أمتنا بالرغم من تباين آراءهم السياسية وأنماطهم المعيشية."
من جانبه، سرد منسِّق وكالة (تيكا) بالقاهرة، أ.د. فاروق بوزكوز، للضيوف المصريين ما شاهده ليلة الخامس عشر من تموز أثناء تواجده آنذاك في مدينة إسطنبول. كما قدَّم لهم معلومات عن المحاولة الإنقلابية الغادرة.
أما القائم بأعمال السفارة التركية بالقاهرة، رضا على جوناي، فقد أشار –خلال كلمته- إلى أن الشعب التركي قد نجح بتفوق في إختبار الديمقراطية، وأثبت أن السيادة للإرادة الوطنية والحكومة التي أتت بالطرق الديمقراطية وليس للإرهابيين الذين يغيِّبون عقول الناس باسم الدين. 
وتابع قائلاً "لقد إختار شعبنا أن يكون إلى جانب الحكومة المنتخبة وليس إلى جانب الدبابات. لأن الشريعة الأقوى ليست أحقية القوة بل قوة المُحِق".
شارك في البرنامج أسرة معهد يونس أمره بالقاهرة، ودبلوماسيو السفارة التركية بالقاهرة، ومسئولو وكالة تيكا، إلى جانب عدد من المواطنين الأتراك المقيمين في القاهرة وأصدقاء معهد يونس أمره المصريين.
المعرض مفتوح للزيارة في معهد يونس أمره بالقاهرة حتى يوم 22 يوليو الجاري.